سناء جميل من الموهوبين في الأرض

هناك عدد كبير من الأعمال الدرامية التي اشتهرت بقوة في فترة الثمانينات والتي شهدت ثراء كبير مع النشاط المتزايد لكتاب سيناريو مثل الراحل الكبير “أسامة أنور عكاشة” ومخرجين من أمثال “محمد فاضل” و”إسماعيل عبد الحافظ”.

من بين هذه الأعمال وتحديدا في عام 1988 طل علينا مسلسل “الراية البيضاء” من تأليف “أسامة أنور عكاشة” وإخراج “محمد فاضل” لتطل علينا الفانة الراحلة “سناء جميل” في شخصية من أكثر الشخصيات الدرامية خلودا وهي شخصية “فضة المعداوي” والتي أدتها “سناء” ببراعة منقطع النظير وقدمت شخصية هذه السيدة الشعبية المتعجرفة والشريرة في بعض الأحيان باقتدار كبير.

                                                      سناء جميل

بالطبع لم يكن هذا هو الدور الأول الذي تؤديه سناء والتي تعرف عليها قبل ذلك بأكثر من 25 عاما عندما لعبت دورها الشهير “نفيسة” في فيلم “بداية ونهاية” بالاشتراك في البطولة مع “عمر الشريف” و”فريد شوقي” وهو الدور الذي كانت الفنانة “فاتن حمامة” قد رفضته قبل ذلك لكن “سناء جميل” قبلته وأدته بأداء رائع.

لكن مع كل هذه الأدوار الرائعة التي قدمتها “سناء” في مشوارها الفني المديد في السينما والتليفزيون، كان توهج “سناء جميل” الأكبر على خشبة المسرح حيث قدمت في مشوارها 51 مسرحية مع العديد من نجوم المسرح مثل “إسماعيل ياسين” و”محمد رضا” وغيرهم لكن للأسف معظمها لم يصور للتليفزيون كما أنها تعرضت لتجاهل كبير مع انحدار المسرح المصري من منتصف السبعينات إلى أن قدمت آخر مسرحياتها “زيارة السيدة العجوز” من إخراج “محمد صبحي”

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *